أملاك تعلن عن تحقيق أرباح ثابتة في نتائجها المالية للنصف الأول من العام 2018

  •  “أملاك” تسجل صافي أرباح للمساهمين بقيمة 10.4 مليون درهم في النصف الأول من العام 2018 بزيادة مقدارها 2% مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق 
  •  نمو الإيرادات بنسبة 10% مقارنة بالنصف الأول من العام 2017
  • بلغت الإيرادات من أعمال التمويل العقاري 85 مليون درهم إماراتي
  •  ارتفاع العائدات الإيجارية بنسبة 7%
  • بلغ إجمالي أصول “أملاك” 6 مليار درهم

دبي، الإمارات العربية المتحدة،30 يوليو 2018: أعلنت أملاك للتمويل ش.م.ع، الشركة الرائدة في قطاع التمويل العقاري على مستوى منطقة الشرق الأوسط، اليوم عن نتائجها المالية للنصف الأول من العام والمنتهي في 30 يونيو 2018.

وسجلت الشركة صافي أرباح للمساهمين بلغ 10.4 مليون درهم في النصف الأول من عام 2018 بزيادة مقدارها 2% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي والتي شهدت تسجيل أرباح بلغت 10.2 مليون درهم إماراتي. وبلغ صافي أرباح المجموعة في النصف الأول من هذا العام 11.2 مليون درهم.

كما ارتفعت إيرادات شركة أملاك بنسبة 10٪ لتصل إلى 203 مليون درهم في النصف الأول من العام 2018، مقارنة مع 184 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي، ويعزى ذلك بشكل أساسي إلى إنجاز تطوير البنية التحتية ومبيعات قطع الأراضي في مشروع ند الحمر.

وشهدت إيرادات أعمال التمويل العقاري انخفاضاً بنسبة 11٪ لتصل إلى 85 مليون درهم في النصف الأول من العام 2018، مقارنة مع 96 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي.

من جهة أخرى، شهدت العائدات الإيجارية تحسنًا بنسبة 7٪ خلال النصف الأول من عام 2018 لتصل إلى 32 مليون درهم، مقارنة مع 30 مليون درهم في النصف الأول من عام 2017.

وارتفعت التكاليف التشغيلية في النصف الأول من العام 2018 بنسبة 7٪ لتصل إلى 61 مليون درهم، مقارنة مع 57 مليون درهم في النصف الأول من عام 2017. ولا تتضمن هذه الأرقام التكاليف التشغيلية لمشروع مشترك يتعلق بتطوير العقارات الاستثمارية.

وسجلت مجموعة أملاك مخصصات بقيمة 25 مليون درهم في النصف الأول من عام 2018، مقارنة مع إلغاء مخصصات في النصف الأول من العام السابق بقيمة 7 مليون درهم. كما سجلت الشركة أيضاً تكاليف إطفاء ديون بقيمة 59 مليون درهم في النصف الأول من عام 2018، بزيادة قدرها 7% مقارنة مع 55 مليون درهم في النصف الأول من العام 2017. وجاءت هذه الزيادة بسبب سداد دفعة مبكرة بقيمة 684 مليون درهم للممولين في يناير 2018، والتي تعادل 10 دفعات مجدولة حتى شهر ديسمبر 2018. هذا وقامت أملاك حتى تاريخه بتسديد 42٪ من إجمالي التزامات الودائع الإسلامية الخاصة بالممولين، و75٪ من التزامات الودائع الإسلامية الخاصة بمقدمي دعم السيولة.

وتمثل تكاليف إطفاء الديون إلغاء مكاسب القيمة العادلة عند التقدير الأولي للودائع الاستثمارية، وسوف تختلف تكاليف الإطفاء تبعاً لمستوى تسديد المستحقات للممولين في كل فترة مالية.

وتراجع عبء توزيعات الأرباح على الممولين بنسبة 11% ليصل إلى 55 مليون درهم في النصف الأول من عام 2018، مقارنة مع 62 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي. ويأتي هذا التراجع الطفيف نتيجة لسداد الدفعة المبكرة للممولين في يناير 2018.

كما تراجع إجمالي التزامات أملاك بنسبة 12% في النصف الأول من عام 2018 مقارنة مع نهاية العام السابق. وبلغ إجمالي قيمة الأصول 6 مليار درهم في النصف الأول من عام 2018، بتراجع مقداره 9% مقارنة مع نهاية العام 2017.

و تعليقا على النتائج، قال سعادة / عارف الهرمي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أملاك للتمويل: لطالما كان تركيز أملاك منصباً على تزويد عملائنا بمنتجات وخدمات مبتكرة تحفز السوق المحلية، مثل أحدث منتجاتنا للتمويل العقاري ’أكيد‘ ذو معدلات الربح الثابتة والذي أطلقناه هذا العام. ونحن نعمل في الوقت الراهن على سلسلة من المنتجات الجديدة التي سنطلقها خلال النصف الثاني من هذا العام، وكلنا ثقة بأن هذه المنتجات ستستمر في تحفيز ودعم نمو شركتنا. كما أننا نجحنا على صعيد تنويع مصادر دخلنا من خلال عمليات تطوير البنية التحتية وبيع قطع أراض مختلفة في دولة الإمارات العربية المتحدة. ومع مضينا قدماً، فإننا عازمون على مواصلة التوسع في المجالات التي نشعر بأنها ستعود بالفائدة على نمو ربحية أملاك وتعزيز إيراداتها على المدى الطويل”.

اترك تعليقاً

كيف يمكننا مساعدتك؟

اتصل بنا في مكتبنا أو أرسل استفسارًا تجاريًا عبر الإنترنت.

عن املاك للتمويل

عن أملاك

أملاك للتمويل (ش.م.ع) هي شركة رائدة في قطاع التمويل العقاري بمنطقة الشرق الأوسط، دأبت منذ تأسيسها كشركة خدمات مالية في نوفمبر 2000 على تزويد عملائها بمنتجات وحلول تمويل عقاري مبتكرة ومتوافقة مع الشريعة الإسلامية، بهدف تلبية متطلباتهم ومواكبة التطورات المتسارعة في السوق.